al idrissi ahmed


Advertisements

7 responses to “al idrissi ahmed

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذا مو الشرح الذي وعدتك به وأي إشكال أو غموض راسنى على البريد الإلكتروني mrbabi_wat@hotmail.fr
    ها هو الدرس على الرابط التالي
    http://imageshack.us/f/861/darsistad.jpg/
    إعمل نسخ لصورة التي في الرايط وضعها في سطح المكتب وبعد ذلك قم بتكبرها
    مع السلامة

    • أعتذر عن رابط الصورة الأول كان رفع الموقع ضعيف وكان الصورة لا تظهر بشكل ممتاز
      وهذا الربط ممتاز لصورة

      مع السلامة

  2. سلام الله عليكم استادنا العزيز انني من تلامذتكم التي افضتم عليها بما اوتيتم به من علم وانني للدي موقف خاص من اساتدة التربية الاسلامية لكنكم لم تكونوا كسائرهم اد كنتم تتيحون لاسئلة العقل ان تتمرد … فما اجمل ان تحضر اسئلة الدين في الفلسفة..

    • السلام يراجع السلام طبت مقاما اختي العزيزة
      عذرا عزيزتي عن الرد المتاخر ، حقا ان الدين والفلسفة لا ينفصلان
      وقد نجدهما مكملين لبعضهما البعض ، فلا الفلسفة تضاد الدين ولا الدين
      يحرم الفلسفة . فبالفلسفة يفهم الدين ، وفي الدين اجوبة على كثير
      من اسئلة الفلسفة الكبرى ، وكلاهما يعتمد المنطق والدليل والبيان والبرهان …وقد نجد في الدين اجابات عن اسئلة فلسفية مؤرقة لا تقوى الفلسفة نفسها على الاجابة عليها ، ذلك ان الدين من الله
      والفلسفة من البشر وطبيعي ان الفكر البشري تشوبه نقائص ولذلك يحتاج الانسان الى الدين اكثر مما يحتاج الى الفلسفة وان كانت ضرورية
      للحياة كضرورة الدين نفسه .
      والتربية الاسلامية كغيرها من المواد تحتاج الى منطق وعلم وفكر وقاد
      قادر على البناء . واساتذة المادة فيهم الصالح وفيهم الطالح فيهم
      المنغلق على ثقافات ماضوية لا تسمن ولا تغني من جوع وفيهم المنفتح
      على ثقافة عصره المواكب للتطورات الحديثة …وهذا هو المطلوب لان
      الحياة تتطور ولا يجوز من مدرس المادة ان يبقى حبيس الماضي يقلد
      السلف ويجتر افكارهم ويعيد انتاج ما انتجوه وهذا لعمري هو التخلف
      دمت على الود ودامت لك الافكار النيرة …..وشكرا لك على التواصل.

  3. تحية طيبة استاذنا وشكرا على ردكم السالف
    لقد تلقيت ببالغ الاهتمام نصوصكم الفكرية بل واثرتني احداها في التفكير في مشكلة الحقيقة
    وهي تلك التي تناقش مشكلة وجود الاشباح والعفاريت وانني لاجد العديد من الصعوبات ازاء هذه المشكلة
    رغم انني لم اومن يوما بوجودها بينا الاانه بنفس الطريقة التي لا استطيع القول فيها ان الاشباح غير موجودة
    فانني لااستطيع ايضا القول على انها موجودة ان اعتقد بوجودها او لااعتقد لا يفيد في شيء حتى حدث ان شاهدت
    برنامجا محترما يعرض حالة فتاة ما الدي حدث
    انسان يعتقد واخر لا يعتقد يشتركان في مسالة وحيدة وهي الخوف
    لذلك اعتقد بان مسالة الخوف تتعدى التفسير السيكولوجي لترتبط بطبيعة الوجود
    اننا في الاصل لا نعبد احدا عير الخوف فوحده الخوف الذي نقدسه
    ونحن المسلمون نمتاز بشيء وحيد اننا نحتمي بهذا الخوف من حماقة الوجود…

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s